مع ازدياد التعداد السكاني ازدادت معدلات الكسور و اصابات العظام و المفاصل و اصبحت اكثر تعقيدا و صعوبة.

يحتاج علاج الكسور الي التعاون بين فريق جراحي يضم جراح العظام و جراح التكميل و الاوعية الدموية كما يتم مع مرضي الدكتور محمد عادل عبدالرازق للوصول لأفضل النتائج.

مع التطور التكنولوجي اصبح من الممكن تثبيت العديد من الكسور بدون الاحتياج لفتح جراحي و ذلك بالتثبيت من خلال الجلد تحت توجيه جهاز الاشعة ، كما انه مع ظهور الانواع الحديثة من شرائح و مسامير العظام اصبح من الممكن تثبيت الكثير من كسور المفاصل المتفتته بطريقة بيولوجية تسمح بدخول الشرائح من فتحات صغيرة جدا و تسمح بالتئام اسرع و حركة مبكرة للمفاصل حتي لا يصيبها التيبس.